25 تشرين2 2012

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

 

أول كمبيوتر لوحي ينافس منصات تشغيل ألعاب الفيديو

خلال السنوات القليلة الماضية انتشرت الكمبيوترات اللوحية ذات الوظائف والمهام المتعددة ،  فأحل بعضها نفسه كبديل رئيسي عن الكمبيوترات المحمولة ،  ولو بشكل جزئي ،  خصوصا تلك التي أطلقتها بعض الشركات العالمية وخصصتها للأعمال والشركات ،  ووجهتها بشكل مباشر لرجال وسيدات الأعمال ،  أو تلك التي دمجت التسلية والترفيه ببعض الجدية من خلال متاجر شركاتها التي تحتوي على ملايين التطبيقات المختلفة والمتنوعة ،  ولم نسمع خلال هذه السنوات عن تلك الكمبيوترات اللوحية المخصصة فقط للألعاب وعشاقها.

 

مع إطلاقها مؤخرا لأول كمبيوتراتها اللوحية التي تعمل بنظام التشغيل ويندوز 8 ،  والذي جاء بشاشة قياس 10,6 إنش ،  ومع انتشار الكمبيوترات اللوحية التي تأتي بشاشة قياس 7 إنش ،  والتي أطلقتها العديد من الشركات العالمية مؤخرا ،  وعلى رأسها شركتا جوجل من خلال كمبيوترها نيكسوس 7 ،  وأبل من خلال كمبيوترها آي باد ميني ،  ها هي الأميركية مايكروسوفت ،  ترغب في دخول سوق الكمبيوترات اللوحية من فئة 7 إنش ،  بكمبيوترها اللوحي الجديد والمخصص للألعاب إكس بوكس سيرفيس.

تنتشر في الآونة الأخيرة وعلى لسان العديد من المصادر المطلعة ،  أن شركة مايكروسوفت تجهز للإعلان عن كمبيوترها اللوحي الجديد هذا والمخصص للألعاب بشكل مباشر ،  والمزود بشاشة ذات 7 إنشات ،  جنبا إلى جنب إعلانها عن كمبيوترها اللوحي الاحترافي الآخر سيرفس برو ،  ولتكمل به الشركة وإن صدقت المصادر ،  إنتاج ثلاث فئات من الكمبيوترات اللوحية ،  أولها سيرفس التي أعلنت عنه مؤخرا ،  والذي يمكن اعتباره متعدد المهام والوظائف ،  والثاني هو إكس بوكس سيرفس والمخصص للألعاب ،  والأخير هو سيرفس برو والذي قد تطرحه الشركة لقطاع الأعمال والشركات.

رغم التكتم والسرية الشديدين في مواصفات وميزات الكمبيوتر اللوحي الجديد من مايكروسوفت إكس بوكس سيرفس ،  إلا أن الشركة وبدون شك ستقوم بعمل تعديلات جذرية على المعالج المركزي المبني على قاعدة آرم والمتوافق بشكل كامل مع نظام التشغيل ويندوز 8 ،  والذي سيزود به الجهاز بنسخة غير كاملة إنما معدلة ومخصصة له فقط. حيث أكدت العديد من المصادر أن الكمبيوتر اللوحي الجديد سيأتي بمعالجين مركزيين إثنين يولدان ما مجموعه 6 أنويه كور فعالة من نوع آي بي أم بور 7 إس سي أم ،  والقادر على التعامل مع كافة الألعاب الحديثة ،  وخصوصا تلك التي تحتاج إلى قوة معالج مركزي مثل هذه القوة ،  مثل لعبة كول أو ديوتي بلاك أوبس 2 أو لعبة كرايسس 3 القادمة وغيرها. وسيأتي المعالج في إكس بوكس سيرفس بسرعة ممتازة تصل إلى 3,1 جيجاهيرتز ،  بالإضافة إلى العديد من الميزات والمواصفات التي تجعله قادر على التعامل بحرية مطلقة مع مثل هذه الألعاب المعقدة والجديدة.

هذا بالإضافة إلى أن الشركة ستعمد في كمبيوترها اللوحي هذا على زيادة سرعة وقوة وحجم الذاكرة العشوائية من نوع رام فيه ،  حتى يتمكن الجهاز من التعامل مع الألعاب المختلفة بداية من الصغيرة البسيطة وانتهاء بالكبيرة المعقدة بسلاسة وسهولة وبدون مشاكل. وإذا صدقت الإشاعات الكثيرة التي تناولت ميزات ومواصفات الجهاز القادم ،  سيأتي كمبيوتر الألعاب اللوحي الجديد ،  بالجيل الجديد من الذاكرة العشوائية رام ،  من نوع آر إل دي رام 2 وبحجم 288 ميجابايت ،  وسرعة تصل إلى 533 ميجاهيرتز ،  والتي تم تصميمها بشكل حصري للتعامل مع الألعاب

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

تكنولوجيا - كمبيوتر