14 نيسان 2013

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

أو تشتت الانتباه:ربما يرجع السبب للأم التي جعلت من ابنها متواكلا عليها لايقوم بعمل دون الرجوع إليها لمساندته . وتشتت الانتباه عند الطفل من الأشياء التي تعوق التعامل معه ، وبالتالي تعطل قدراته على التعلم بفاعلية ، وتزداد آثاره السلبي خاصة في المدرسة وما يخلقه من صعوبات في إدارة الفصل الدراسي ، فصلا عن مخاطر التأثير على الأطفال الاخرين . ولابد من وجود خطة علاجية تهدف الي تركيز الانتباه وزيادة مداه الزمني تدريجيا

الخطة العلاجية:
يحتاج الأبوان الي تدريب مكون من منضدة ، وبها بعض المدعمات الإيجابية لعب أو شوكولاتة أو أغراض يحبها الطفل ، ونبدأ التدريب بأن نطلب منه أن يجلس دون أن يهز راسه شمالآ ولا يمينا ، وان فعل يأخذ هدية ونكلفه ببعض الأنشطة المحببة اليه لزيادة حركته ، الامر الذي يزيد من تركيزه بالاضافة الي ذلك يجب التركيز على ايجابيته ، وعززي له اروح القيادة والمسؤولية . فلا بد في نهاية التدريب من ان يحاكي تصرفاتك ويستجيب لتعليماتك وننصح بالاستمرار في الحث اللفظي لتوجيه انتباه الطفل ، وجعله محصورا بالنشاطات المرغوب فيها ، وتجنبي التعليقات السلبية هذا خطا ، لاتقم بفعل... فربما يؤدي الى إثارة السلوك نفسه الذي يثيره من قبل ، وهوفشل ويجب تجاهل السلوك السلبي تماما وتشجيعه على السلوك الإيجابي .

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

اطفال - تعليم اطفال